تفاصيل جديده لزياره الرئيس الأوكراني لامريكا.. والرد الروسي على هذه الخطوة

 تفاصيل جديده لزياره الرئيس الأوكراني لامريكا.. والرد الروسي على هذه الخطوة 


منذو الحرب الروسيه علي أوكرانيا بقى الرئيس الأوكراني داخل البلاد.. الا وانه في خطوه غير مسبوقة قام الرئيس بزيارة مفاجأة للبيت الأبيض...






تدل الإجراءات غير العادية التي تم اتخاذها لنقل الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي من أوكرانيا إلى العاصمة الأمريكية على مدى أهمية العلاقة بين البلدين لكلا الجانبين.

وبعد زيارة الجبهة في شرق أوكرانيا يوم الثلاثاء، بدأت رحلة زيلينسكي إلى العاصمة الأمريكية واشنطن برحلة ليلية بالقطار إلى بولندا قبل أن يستقل طائرة تابعة للقوات الجوية الأمريكية، مدعومة بطائرة تجسس تابعة لحلف شمال الأطلسي وطائرة مقاتلة من طراز إف 15.

وبدأت تقارير حول الزيارة إلى واشنطن في الانتشار في بدايات من هذا الأسبوع، لكن لم يتم تأكيدها حتى وقت مبكر من صباح الأربعاء، عندما تيقن المسؤولون الأمريكيون من أن الرئيس الأوكراني كان في طريقه بأمان إلى العاصمة الأمريكية.

ونوقشت الزيارة على مدى أشهر ولكن تم إجراء الاستعدادات النهائية بسرعة، حيث تحدث الرئيسان عنها في 11 ديسمبر/كانون الأول وتم توجيه دعوة إلى زيلينسكي بعد ثلاثة أيام. وفور تأكيد الزيارة، بدء تنفيذ الخطط النهائية.

ولم يتم الكشف عن أي معلومات رسمية حول الرحلة، فالأمن مشدد حول الزيارات الرئاسية حتى في أوقات السلم، ولكن بالنسبة لزعيم الحرب، فإن المخاطر لا تزال أكبر.







ومع تهديد الصواريخ الروسية التي تجعل السفر الجوي فوق أوكرانيا محفوفًا بالمخاطر، يبدو أن زيلينسكي قام برحلة سرية بالقطار عبر أوكرانيا إلى بولندا، حيث شوهد في وقت مبكر يوم الأربعاء في محطة للسكك الحديدية في بلدة برزيميسل الحدودية.

وأظهرت صور من التلفزيون البولندي عددا من المرافقين بصحبة زيلينسكي يسيرون على طول رصيف قطار، مع وجود قطار أوكراني باللونين الأزرق والأصفر في الخلفية. ثم استقلت المجموعة عددا من السيارات المنتظرة، من بينها سيارة شيفروليه سوبربان سوداء، وهو الطراز المفضل في السيارات للحكومة الأمريكية.

وسافر العديد من القادة والمسؤولين الغربيين بالقطار لزيارة زيلينسكي في كييف، لكن هذه كانت المرة الأولى التي يسافر فيها إلى الخارج منذ بدء الحرب الروسية.

وبعد ذلك بوقت قصير، أظهرت بيانات الرحلة طائرة بوينغ من طراز سي 40 بي، تابعة للقوات الجوية، يعتقد أنها تنقل زيلينسكي، أنها تقلع من مطار رزيسزو على بعد حوالي 80 كيلومترًا إلى الغرب.

واتجهت الطائرة باتجاه الشمال الغربي نحو بريطانيا، ولكن قبل أن تدخل المجال الجوي فوق بحر الشمال ، قامت طائرة تجسس تابعة لحلف شمال الأطلسي بمسح المنطقة. ومن المعروف أن غواصات روسية تقوم بدوريات في المنطقة.

ورافقت طائرة مقاتلة أمريكية من طراز إف 15، أقلعت من قاعدة في إنجلترا،... وتعبتر هذه الزياره تاريخيه في ظل توتر العلاقات الروسيه الامريكيه.. ولكن الرد الروسي متأخر حتي الآن ولم يعلن عن أي تفاصيل... 

المصدر.. وكالات